دخول
بريد إلكتروني
كلمة المرور
اسم المنشأ
التصنيف
الصناعة
الدرجة
عدد الزوار : 1166106
المتواجدون الأن : 0
المتواجدون خلال 24 ساعة : 0
نكتي حمصية
باهتمام كبير من الرئيس الأسد.. بداية تشريعية جديدة … دليل صياغة القوانين يحقق أهدافاً منها إعادة الإعمار

أكد القاضي في إدارة التشريع في وزارة العدل عمار بلال أن دليل صياغة القوانين والتشريعات الذي انتهت اللجنة الخاصة من وضعه سيكون بداية تشريعية جديدة واقتراب من تحقيق الهدف من التشريع أو القانون نتيجة الصياغة الجيدة، ضارباً مثلاً الحكومة إذا أرادت أن تضع قانوناً خاصاً بإعادة إعمار سيكون أكثر انضباطاً وقدرة على تحقيق المراد منه ومن ثم يجب على المنظومة التشريعية القادمة أن تسهل عملية إعادة الإعمار.

وفي تصريح خاص  أضاف بلال: هناك اهتمام كبير من الرئيس بشار الأسد بهذا الدليل كما أنه يساعد على تحقيق كل الأهداف وأنه سيتم العمل على تحديث معلوماته وتوسيعه في المرحلة القادمة، موضحاً أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى وحاليا سيتم رفعه إلى مجلس الوزراء لاعتماده وتعميمه على الوزارات ليساعد في وضع القوانين والتشريعات.

وبين بلال أن من القواعد التي وضعها الدليل في الصياغة الاهتمام في الأمور الشكلية للقانون أو للصكوك التشريعية في التسميات، موضحاً أنه يجب التمييز بين المرسوم التنظيمي والتشريعي والقانون والمرسوم والقرار وكذلك الحال بين الدستور والقوانين والمعاهدات وهو ما يسمى بديهيات العمل القانوني.

وأضاف بلال: كما أن الدليل وضع ضوابط متعلقة باللغة القانونية ويجب أن يكون هناك اطلاع على هذه القواعد، ضارباً مثلاً ليس كل من يتكلم اللغة العربية الفصحى بإتقان قادراً على أن يكون صحفياً على الرغم أن أداته اللغة العربية إلا أنه بحاجة إلى إتقان ما يسمى لغة الصحافة وبالتالي يجب على من يضع التشريع أن يكون متقناً للغة القانونية.